مطار أبها الدولي يواجه فايروس كورونا بفرضية للطوارئ


 مارس 2020
 
قام مطار أبها الدولي بتنفيذ العديد من الإجراءات الوقائية والاحترازية لمواجهة انتشار فايروس كورونا المستجد 19-(COVID)  التزاما بتوجيهات الهيئة العامة للطيران المدني، وذلك عبر توفير وتركيب معقمات يدوية في جميع أنحاء صالات السفر للمسافرين والعاملين بالمطار، وتكثيف عمليات تعقيم وتطهير صالات السفر (الوصول والمغادرة) وفي المرافق العامة بالمطار بشكل دوري ومستمر وباستخدام مواد صديقة للبيئة وفقاً لأعلى معايير السلامة والصحة الدولية.
 
واتخذ مطار أبها الدولي العديد من التدابير الصحية والوقائية في عمليات التعقيم والتطهير لصالات السفر في المطار، حيث تم توفير فريق طبي للكشف عن فايروس كورونا المستجد للرحلات القادمة وتخصيص موقع لهم في صالة القدوم، إضافة إلى توفير المعقمات الطبية لتعقيم أيدي المسافرين وتوزيع الكمامات والقفافيز الطبية والنصائح الطبية.
 
وكان مطار أبها الدولي قد قام في وقت سابق بعمل (فرضية طوارئ) للتعامل مع حالة اشتباه مصاب بفايروس كورونا المستجد، وتدريب العاملين في المطار والطاقم الطبي على حالات الطوارئ وذلك بالتعاون مع وزارة الصحة، كما نظم المطار فعاليات توعوية عن فايروس كورونا المستجد بهدف تقديم بيئة صحية متكاملة لمرتادي صالات المطار.
 
يذكر أن هيئة الطيران المدني اتخذت في كافة مطارات المملكة العديد من الخطوات التي من شأنها منع تفشي فيروس كورونا المستجد، حيث نفذت الهيئة في وقت سابق العديد من الاجراءات الوقائية للركاب القادمين من الدول التي يشكل فيها الفيروس خطراً وعند الاشتباه بوجود حالة بين الركاب يتم تفعيل المسار الآمن لنقل الحالة، كما قامت بتدريب طاقم الطائرة للتعامل مع الحالات المشتبه بها أثناء الرحلة باستخدام أدوات إزالة التلوث وعمل إجراءات العزل وتقديم التقارير اللازمة لوزارة الصحة فور وصول الطائرة، وخضوع جميع المسافرين القادمين للكشف الصحي وأجهزة الكاميرات الحرارية الإلزامية للتأكد من سلامة المسافرين، كما يتم تواجد ممارسين صحيين وفرق طبية في مطارات المملكة لعمل الإجراءات الاحترازية اللازمة، إضافة إلى تعقيم الطائرات وتطهيرها بعد نزول كافة الركاب.


ACH: categories
صورة ذات علاقة