الرياض تحتضن المؤتمر الوزاري الدولي للطيران المدني ابريل المقبل


الرياض, 28 فبراير 2019

 

تنظّم الهيئة العامة للطيران المدني مؤتمر الطيران المدني الدولي 2019 خلال الفترة من 25 ـ 26 رجب 1440هـ الموافق 1 ـ 2 أبريل 2019 في فندق الريتز كارلتون بمدينة الرياض بمشاركة نخبة رفيعة المستوى من وزراء النقل ورؤساء هيئات الطيران المدني والخبراء المختصين من الهيئات والمنظمات الدولية والإقليمية المعنية بقطاع الطيران المدني.

 

ويهدف المؤتمر الذي يعد واحدا من أهم الفعاليات التي تنظم على المستوى العالمي في مجال صناعة النقل الجوي، إلى تبادل المعلومات والخبرات المتعلقة بقطاع الطيران المدني، والاستفادة من التجارب لرفع جودة الخدمات، ومراجعة الممارسات المتبعة عالميا نحو تحسين التعاون في مجال الأمن والسلامة في القطاع

    ويسلط المؤتمر الضوء على السياسات واللوائح والخطط المستقبلية في كل ما يتعلّق بالأمن والسلامة والفرص الاستثماريّة التي تقدمها منظومة الطيران المدني حول العالم، وحماية البيئة، وتحسين الخدمات، والأخذ بالتطورات، والابتكارات المؤثرة في مجال تكنولوجيا الطيران، واستعراض خطط واستراتيجيات قطاع الطيران المدني بالمملكة تماشيًا مع أهداف رؤية 2030.

 

وسيناقش المؤتمر عددا من الموضوعات الحيوية والهامة في قطاع الطيران المدني، أبرزها السلامة في أمن الطيران وأمن وسلامة الطائرات، والسلامة الجوية وطائرات بدون طيار، إلى جانب دعم الفرص الاستثمارية، ومساهمة الطيران المدني في النمو الاقتصادي ودور المرأة في مجال الطيران، بالإضافة إلى موضوعات متخصصة عن التهديدات والمخاطر المتعلقة بأمن الطيران.

 

كما سيناقش السياسات الاقتصادية، ومشاركة القطاع الخاص، ومحور المطارات الذكية والتقنية، وتطوير تجربة المسافرين في المطارات، وإدارة المواهب وبناء جيل واعد في الطيران المدني.

 

وسيشارك في أعمال المؤتمر، نخبة رفيعة المستوى من ممثلي الحكومات ووزراء النقل ورؤساء سلطة الطيران المدني ورئيس وفد المنظمة الدولية للطيران المدني، وعددٌ من المسؤولين والخبراء في عددٍ من الهيئات والمنظّمات الدولية والإقليمية المعنية بقطاع الطيران المدني، إلى جانب عدد من المسؤولين في المنظّمات ذات العلاقة.

 

 

يذكر أن الهيئة العامة للطيران المدني، نظّمت في العام 2016م، المؤتمر الوزاري العالمي للطيران المدني، الذي حظي بنجاح كبير على الصعيدين الإقليمي والدولي، وأصدر المشاركون فيه بيان "إعلان الرياض" الذي دعا إلى توفير الموارد اللازمة لإعداد "خطة إقليمية للأمن والتسهيلات" بهدف تعزيز أمن الطيران في العالم، وتطبيق جميع الاتفاقيات الدولية الخاصة بأمن الطيران بعد التصديق عليها من جانب الجمعية العمومية للمنظمة الدولية للطيران المدني الدولي (الإيكاو)، كما تناول "إعلان الرياض" التحديات والمخاطر التي يواجهها الطيران المدني الدولي المتمثل في الهجمات الإرهابية، والحاجة المستمرة إلى تحسين طاقات وقدرات الدول لمواجهة هذه التهديدات، مع أهمية رفع المستويات في نُظم مراقبة أمن الطيران والالتزام بالقواعد والتوصيات الدولية الصادرة عن "الإيكاو" في مجال أمن الطيران.

ACH: categories
صورة ذات علاقة