مجلس أمناء الاكاديمية السعودية يناقش الخطط والشراكات الدولية


23/8/2020
 
عقد مجلس أمناء الأكاديمية السعودية للطيران المدني التابعة للهيئة العامة للطيران المدني، اجتماعا برئاسة الدكتور منصور بن صالح اليامي وكيل وزارة النقل للخدمات المساندة، رئيس مجلس أمناء الأكاديمية السعودية وبمشاركة أعضاء المجلس.
 
وناقش مجلس أمناء الأكاديمية خلال الاجتماع عدد من المواضيع ذات العلاقة بالجوانب التنظيمية والإجرائية والخطط الاستراتيجية والأهداف، والانجازات التي تحققت، بجانب استعراض الشراكات الدولية مع المنظمة الدولية للطيران المدني ICAO))، والاتحاد الدولي للنقل الجوي (IATA) ، والمجلس الدولي لخدمات تدريب الإطفاء والإنقاذ (IFSAC).
 
من جهته كشف الأستاذ عبدالمحسن بن يوسف القشقري رئيس الأكاديمية، إلى أن مجلس أمناء الأكاديمية بحث أيضاً عددا من التحديات والحلول ووضع المقترحات التي من شأنها دفع عجلة العملية التدريبية في الأكاديمية، واستثمار الشراكات والتحالفات الدولية التي حققتها بما يُسهم في دعم المخرجات ورفع مستوى كفاءة العاملين وتطوير أدائهم في مجالات أمن وسلامة النقل الجوي وفقًا للمعايير الدولية.
 
ولفت القشقري إلى أن الأكاديمية السعودية تهدف ضمن رؤيتها الاستراتيجية المستقبلية إلى الريادة في مجال تدريب الطيران المدني، والاستحواذ على الحصة الأكبر في التدريب والتطوير في هذا المجال على مستوى المنطقة، مشيراً إلى أن الخطط والاستراتيجيات المعمول عليها حالياً قادرة على تلبية احتياجات قطاعات الطيران المدني، لا سيما في ظل التوسع الذي يشهده القطاع".
 
وأوضح أن الأكاديمية السعودية تقدم برامج تدريبية متخصصة تُعطى على إثرها شهادة معتمدة لتخصصات المراقبة الجوية، وصيانة أنظمة الطيران، والإطفاء والإنقاذ، وتشغيل المطارات، وأمن الطيران، كما تشرف الأكاديمية على اختبار الكفاءة اللغوية للطيارين والمراقبين والمرحلين الجويين (SAELPT) حسب متطلبات منظمة ICAO))، وتقدم الأكاديمية في ذات الوقت عشرات الدورات التطويرية القصيرة المتخصصة التي تستهدف كافة العاملين في قطاع الطيران المدني يقدمها مدربين سعوديين مؤهلين ومرخصين دولياً".

ACH: categories
صورة ذات علاقة