هيئة الطيران المدني تُعرّف ضيوف الرحمن بالتراث الحضاري للسعودية


20 أغسطس 2019

 

أطلقت الهيئة العامة للطيران المدني مبادرة "إياب" لخدمة حجاج بيت الله الحرام المغادرين إلى بلدانهم للمرة الأول في تاريخها، وتقدم الهيئة من خلال هذه المبادرة الخلاقة خدمات مميزة لضيوف الرحمن، حيث تم تخصيص معرض مصاحب لمبادرة "إياب" يتجه إليه الحجاج بعد أن يتم إنهاء إجراءات سفرهم ونقل أمتعتهم من مقر سكنهم، ويتم استقبالهم في المعرض وتعريفهم بالتراث الثقافي للمملكة، وتهدف هيئة الطيران المدني من خلال هذه المبادرة على توفر بيئة منفردة ومميزة للحجاج قبل مغادرتهم إلى بلدانهم ما يعطي انطباعاً مميزاً ويعكس الحضارة التي تعيشها المملكة العربية السعودية، كما تشكل المبادرة نقله نوعية وفريدة في سبيل تسهيل إنهاء إجراءات سفر ضيوف الرحمن من مقر إقامتهم.

 

ويتضمن المعرض الذي يستوعب (1000) حاج خلال الرحلة الواحدة، على العديد من المناطق المتنوعة التي يتم من خلالها تقديم معلومات تراثية عن المملكة لضيوف الرحمن، وعند دخول الحجاج إلى المعرض يتم استقبالهم والترحيب بهم عبر الأهازيج الشعبية، قبل أن ينتقلوا إلى منطقة المعرض التي يتعرفوا من خلاله على الخدمات العظيمة التي تقدمها المملكة العربية السعودية في سبيل راحة وخدمة ضيوف الرحمن والتوسعات التي يشهدها الحرمين الشريفين، وذلك عن طريق صور ثابته على الجدران تشرح هذه الإنجازات الكبيرة، وفي منطقة المسرح التي تتسع إلى (49) حاج  يتم عرض شرح  صور وفيديوهات عن المملكة، وتتميز منطقة الاستراحة التي خُصصت للحجاج بوجود جلسات تراثية متنوعة تحاكي كافة مناطق المملكة.

 

ويشهد المعرض منطقة السوق الشعبي لعرض المستلزمات والهدايا التي تعكس التراث السعودي، وذلك عبر (12) محل يقدم من خلاله المنتجات السعودية، كما يقوم بعض الفتيات السعوديات برسم القط على الاخشاب، ويتم استقبال حجاج بيت الله الحرام في هذه المنطقة من قبل مجموعة من الأطفال بالزي التراثي التقليدي، ويتيح المعرض للأسر المنتجة والمحلات السعودية المتخصصة تقديم أشهى مأكولاتها للحجاج في منطقة مخصصة للأكلات الشعبية، بالإضافة إلى أن المعرض يوفر منطقة للخدمات وتشمل على (عيادة، سبا، استرخاء، ركن للتصوير، مصل).

 

يذكر أن الهيئة العامة للطيران المدني، بدأت في تطبيق مبادرة "إياب" تجريبياً خلال هذا العام، حيث تستهدف المبادرة خلال موسم حج 1440هـ، الحجاج المغادرين إلى دول (إندونيسيا، والهند، وماليزيا)، وسيستفيد من منها أكثر من (30) ألف حاج عبر مطاري الملك عبد العزيز الدولي بجدة، ومطار الأمير محمد بن عبد العزيز الدولي بالمدينة المنورة، كما تسعى الهيئة عبر هذه المبادرة النوعية إلى الارتقاء بالخدمات المقدمة لضيوف الرحمن في مطارات المملكة، وتحسين تجربة المسافر وتسهيل إنهاء إجراءات السفر وتقليل مدة الانتظار في المطارات ليعودوا حجاج بيت الله الحرام إلى بلدانهم في يسر وسهولة، كما سيغادر عبر المبادرة عن طريق مطار الملك عبد العزيز الدولي بجدة (16500) حاج، بينما سيغادر عن طريق مطار الأمير محمد بن عبد العزيز الدولي بالمدينة المنورة (13500) حاج.

ACH: categories
صورة ذات علاقة